جولة كلامية

وسيلة لدفع الجميع إلى التشارُك

الوقت المطلوب 5-10 دقائق العدد المناسب للمجموعة 5-20 الناس

هذه أداة بسيطة جدا. وغالبا ما تستخدم في تقديم الأشخاص أو في اتخاذ القرارات لسماع رأي كل شخص. يُطلب من كل شخص تشارُك بعض الردود على بعض الأسئلة.

على سبيل المثال، فإن جولة كلامية بسيطة تُستخدم للتعريف بالأشخاص تكون بأن يتشارك كل شخص اسمه الكامل ومن أين أتى. إنها أداة سهلة وهينة المخاطر. ومع ذلك يمكنها أن تثبت قوتها. ومع مجموعة مؤلفة من 10 الى 15 شخص، يمكن تيسيرها لتستغرق ساعة واحدة إذا قدم الأشخاص سياقا كاملا عن مصدر أسمائهم، وكيف يختار/يمنح/يجد الناس الأسماء، وما المعنى ‘الخفي’ للاسم. تحتاج المجموعات أحيانا إلى بعض التنشيط مثل: هل سُمّوا تيمنا بشخص ما؟ هل كثيرا ما يخطئ الناس في تهجية الاسم؟ هل يخطئ الناس في نطق الاسم؟ هل اسمهم كنية، أي يختلف عن اسمهم الرسمي بالميلاد؟ هل يعني اسمهم شيئا مختلفا بلغة مختلفة؟

يساعد هذا التمرين الجميع على تذكر الأسماء، باستخدام القصص كمقويات للذاكرة.

يمكنك تكييف جولة بعدة طرق، طالبنا من كل شخص على سبيل المثال أن يتشارك:

  • (تقديم) ما اسمك ومن أين أنت؟
  • (الالتزام الشخصي) استنادا إلى حوار اليوم، اذكر شيئا واحدا تلتزم به لإتمام تحركنا.
  • (التعرف على المجموعة) اذكر أحد مخاوفك من تعلم كيفية جمع تمويل.
  • (التشارك بشأن الاختلافات) اذكر شيئا واحدا يعجبك في ثقافتك. وشيئا واحدا يشغلك بخصوص ثقافتك.
  • (التخطيط للتحرك) اذكر شيئا واحدا أغفلناه ويجب علينا مراعاته في التحرك القادم؟
  • (تشارُك ما هو شخصي) اذكر طريقة أثر بها تغير المناخ على حياتك. كيف تسبب هذا في وجودك هنا؟
  • (صنع القرار) ما رأيك في المقترح الحالي؟
  • (يُستخدم هذا الإحماء في الورشات الفنية) يذكر الناس أسماءهم ثم يؤدون حركة تعبر عن حالهم – فيعيد كل شخص الحركة نفسها – ويستمر ذلك عبر الدائرة.

إستخدم هذا المورد